10 أمور لا تفعليها بعد المشاجرة مع زوجك

من كل بستان زهره

لأن الاختلاف جزء أساسي في الشخصيات، ومع الضغوط اليومية وعدم توضيح وجهات النظر؛ تحدث المشاجرات بين الزوجين، وقبل القلق والتفكير إذا كانت هذه الخلافات تعكس مشكلة في شكل العلاقة، اطمئني لأن العلاقة الصحية يحدث بها خلافات، وفي كثير من الأوقات تصبح اللامبالاة والفتور ما تحتاجين للقلق بشأنهما.

ولتوفير الكثير من المجهود، وللاستفادة من أي خلاف يحدث، إليكِ النصائح التالية:

1- إهمال الخلاف: في كثير من الأوقات تصمت الزوجة و تمتنع عن استمرار النقاش، وتبدأ في معاملة الزوج ببرود وتتعمد تجنبه، الأمر الذي يزيد الأمور سوءًا؛ حيث يرى الزوج هذا السلوك على إنه مهين لكرامته، ما يؤدي لزيادته في العِناد بدلًا من حل المشكلة.

2- الاعتذار المشروط: أي عدم اقتناعك التام بالاعتذار، بالتالي يأتي على هذا النحو: “أنا آسفة.. لكن أنت السبب”، ويجعل هذا النوع من الاعتذار الأزمة تتصاعد أكثر. لذلك، لا تعتذري إلى أن تصبحي على قناعة تامة بأن هذا سيحل المشكلة.

3- إلقاء اللوم الكامل على زوجك: غالبًا ما يبدأ الخلاف بعد موقف ما، ثم يكبر ويُنسى في بعض الأحيان السبب الأصلي للمشكلة. وقد أكّد الكثير من الأخصائيين النفسيين أن عوامل تصعيد المشكلات كثيرة ومنها: عدم الحصول على القسط الكافي من النوم والضغوط اليومية والزحام، وغيرها من التفاصيل اليومية، ولهذا، فمن الظلم إلقاء اللوم كاملًا على الزوج، وتذكري أنكِ ربما السبب في تصعيد الخلاف، بكلمة منكِ أو بموقف في أثناء المشاجرة.

اقرئي أيضًا: 5 خطوات لتحقيق المكاسب من الخلافات الزوجية

4- محاولة المصالحة من خلال العلاقة الحميمة: ليست الفكرة المثالية دائمًا، لأن الرجل يدخل الكهف الخاص به بعد المشاجرة، ويحتاج لشيء من البراح من أجل التفكير والهدوء، وعندما تصبحين أكثر قربًا من زوجكِ وشخصيته، ستعرفين إذا كان يحتاج بعض الوقت، فامنحيه الفرصة حتى لا تُصدمي في حالة رفضه العلاقة بعد الخلاف.

5- إنهاء النقاش بصورة كاملة: قد تهدأ الأمور بينكما لعدة أيام، ثم تجدين الزوج يعيد فتح النقاش مرة أخرى. لا تطلبي إنهاء الأمر إذا لم تكوني مقتنعة حقًا بأن الأزمة حُلَّت تمامًا.

6- التهرَُب من الموقف: يجب نسيان ما يحدث أو يقال خلال المشاجرة في لحظة حل الخلاف، حتى لا تظل بينكما كلمات جارحة أو مهينة، ولا تفكري أبدًا في تكرار أي كلمة أو صفة أطلقتها خلال المشكلة لتبدئي على التأكيد أنكِ “لم تقصدين” لأن ما قيل قد تمّ فعلًا، ولا حاجة لتزيينه أو تغييره، والأفضل نسيانه كُليةً.

7- ذيوع الخلاف خارج حدودكما: من أكثر ما يزيد من اشتعال الخلاف مشاركة الغير لأسرار البيت، أو في بعض الأحيان، نشر عبارات عبر السوشيال ميديا، التي تُظهر وجود مشكلات بينكِ وبين الزوج، ويبدأ الكل في التعليق وإبداء الرأي، وبالتالي تتشربين بكل تلك الطاقة لتعودي إلى النقاش والخلاف مرة أخرى.

8- تأجيل حل الخلاف: من الوارد أن يحتاج الطرفان لبعض الوقت لحل الأزمة، لكن لا تتركا الأمر لفترة طويلة أو تؤجلا الحل، لأن ذلك يزيد من المشكلة ويُشعر الطرفين بالإهمال.

9- عدم تحجر الرأي: إذا أظهر الزوج رغبة حقيقية لإيجاد حل واعتذر عن خطأ فعله، فتحلّي بالمرونة وتقبلي اعتذاره بدلًا من معاقبته.

اقرئي أيضًا: تصوري.. الهواتف الذكية تهدد علاقتك بزوجك!

10- ذِكر أمثلة للتلميح: أكثر ما يثير عصبية الرجل المقارنة أو التشبيه، وغالبًا ما يفضلون الحصول على المعلومة مباشرة دون تلميح، ولهذا فإن الطريقة المباشرة أفضل وأسهل لكليكما. يمكنكِ القول: “أريد الذهاب إلى هذا المطعم” بدلًا من “زوج فلانة دعاها إلى هذا المطعم لأنه مهتم بها ويحبها”.

المصدر

<?php wpzoom_titles(); ?> " />
شات ريم شات الريم شات الريم ChatReem شات ريم شات الريم شات الريم chatreem
شات ريم شات الريم شات الريم ChatReem شات ريم شات الريم شات الريم